منتديات غابة الحيوانات متخصصون في عالم الحيوان وتربية المخلوقات الحية ويضم منتدانا أكبر وأروع تجمع لهواة تربية الحيوانات والنباتات والحشرات كما نوفر لكم من خلال سوق الغابة الالكتروني عرض سلعكم بالمجان متمنين لكم طيب الاقامة معنا
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 الخنزير البري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الهلال وو20ووبس
مربى
مربى


ذكر
عدد الرسائل: 139
تاريخ التسجيل: 17/03/2008

مُساهمةموضوع: الخنزير البري   17/3/2008, 3:13 pm

الخنزير البري


[b]
[size=16]انقر هنا لمشاهدة الصوره بحجمها الطبيعي. الحجم الاصلي لهذه الصوره هو 2032x1524 888kb
[/b]



[b]الخنزير البرّي حيوان وحشي شرس عنيد، وهو سلف الخنازير المستأنسه (المعروفة في بعض المناطق بالخنازير الجوية) التي تربى في المزارع والمناطق الريفية حول العالم، وهو يعرف أيضا بالعربيه بالعفر.[/b]

[b]و يتواجد الخنزير البرّي في معظم دول اوروبه الوسطى وحوض الابيض المتوسط بما فيها شمال افريقيا حيث يقطن تقريبا كل غابات المغرب في جبال اطلس وكذلك في سلسلة جبال خمير بشمال تونس، حيث يكثر في المرتفعات الغابوية والجبلية.كما يقطن الخنزير البري في براري جنوب العراق و شماله اضافة إلى شرق و شمال سوريا خصوصا منطقة الجزيره و غابات جبال الساحل السوري . [/b]

[b]وبعض اجزاء ليبيا موريتانيا ايران وتركيا بالإضافة إلى لبنان فلسطين والاردن. كما يمتد موطنه أيضا ليشمل جزءا كبيرا من اسيا يمتد حتى اندونوسيا جنوبا، وقد أدخلت الخنازير البرّية بنجاح إلى العديد من الدول الخارجة عن نطاق موطنها الطبيعيّ. ينتمي الخنزير البرّي إلى عائلة الخنزيريات وهي العائلة نفسها التي ينتمي إليها الخنزير التؤولي أو الحلّوف، و خنزير الاجام الإفريقيين بالإضافة للعفر القزم من شمالي الهند و البابيروسه من إندونيسيا و غيرها.[/b]

[b]وصف الفصيلة[/b]


[b]
انقر هنا لمشاهدة الصوره بحجمها الطبيعي. الحجم الاصلي لهذه الصوره هو 838x433 164kb
[/b]


[b]للخنزير البرّي جسد و رأس ضخمان و قوائم قصيرة نسبيا، و فراء الخنزير ثخين يشتد سماكة في الشتاء و يتراوح لونه من الرمادي الداكن إلى الأسود و البنيّ، إلا أن هناك إختلافا بنمط الألوان بحسب إختلاف الموطن وقد أفادت بعض التقارير بوجود خنازير برّية بيضاء حتى في اسيا الوسطى.[/b]

[b]يختلف حجم الخنزير البرّي كذلك الأمر بناء على إختلاف الموطن، فالإناث البالغة (5 سنوات أو أكثر) من أوروبة الوسطى يبلغ طولها 135 سنتيمترا و تزن بين 55-70 كيلوغراما بينما تصل الذكور البالغة في طولها إلى 140-150 سنتيمترا و تزن ما بين 80 و 90 كيلوغراما. بينما تكون الخنازير من مناطق أخرى كالقوقاز أضخم حجما بكثير، حيث يصل طول الذكور منها إلى 200 سنتيمترا و تزن 200 كيلوغراما و حتى في بعض المناطق الأخرى كغرب فرنسا و لبنان فقد تم صيد خنازير برّية يصل وزنها إلى 100 كيلوغرام.[/b]

[b]و خلال أعوام الثلاثينات من القرن العشرين أصطيدت حيوانات تزن 260 كيلوغراما من دلتا الفولغا ، و كذلك الأمر بالنسبة الشرق الاقصى الروسي حيث وردت تقارير عن ذكور يفوق وزنها 300 كيلوغرام. وقد أدّى الصيد المكثّف إلى تقليص عدد الحيوانات الضخمة، و أصبحت الخنازير البالغة 200 كيلوغراما تعد حاليا بأنها ضخمة جدّا.[/b]

[b]للخنزير البرّي زوج من الأنياب على كل فك، و تستخدم هذه الأنياب كوسيلة للدفاع عن النفس و تستمر بالنمو طيلة فترة حياة الحيوان. يبلغ طول الأنياب السفليّة في الذكور حوالي 20 سنتيمترا (نادرا ما يظهر منها أكثر من 10 سنتيمترات خارج الفم) وقد تبلغ 30 سنتيمترا في حالات إستثنائيّة، أما الأنياب العلويّة فهي تميل نحو الأعلى عند الذكور و يقوم الذكر على الدوام بشحذها على بعضها لإبقائها حادّة عند الأطراف. و بالنسبة للإناث فأنيابها أصغر حجما و تميل قليلا نحو الأعلى لدى الإناث الأكبر سنا.[/b]

[b]الموطن[/b]

[b]الموطن الكامل[/b]



[b]كان الموطن الأصليّ للخنزير البرّي يشمل شمال إفريقيا و معظم اوراسيا من الجزر البريطانيه إلى اليابان و جزر السوندا، وفي الشمال فقد إمتد نطاق موطنه ليبلغ جنوب اسكيندينافيا و جنوب سيبيريا.[/b]

[b]و منذ بضعة قرون كانت هذه الخنازبر تتواجد على طول وادي النيل في شمال إفريقيا حتى تصل إلى الخرطوم و شمالي الصحراء الكبرى. وفي آسيا كان موطنها الأصلي يمتد من بحيرة لادوغا شمالا عبر منطقة نوفغورد و موسكو حتى يصل إلى جنوب الاورال ومن ثم يمتد شرقا حتى سهوب بارابا فجنوبا إلى جبال التاي فشرقا مجددا إلى جبال تانو اولا وبحيرة بايكال حتى يصل قريبا من بحر الصين. وفي بعض المناطق الأخرى تم تأكيد وجود خنازير بريّة فيها بالسابق عبر مستحثاتها التي وجدت فقط، ولا تتواجد الخنازير في المناطق الصحراويّة الجافّة و أعالي الجبال بشكل طبيعي، و هذا ما يفسّر عدم وجودها في المناطق الجافة من منغوليا و غربي سيتشوان في الصين بالإضافة إلى شمالي الهيمالايا في الهند و شبه الجزيره العربيه[/b]



[b]الموطن الحالي[/b]



[b]لقد تغيّر نطاق موطن الخنزير البرّي بشكل كبير عبر القرون الماضية، و يعود السبب في ذلك إلى النشاط البشري بشكل رئيسيّ و ربما لتغيّر المناخ أيضا. وقد إنقرضت الخنازير البرّية في بريطانيا بحلول القرن الثالث عشر و يؤكد بأنها لم تستمر بالتواجد في جنوب انكلترابحلول عام 1610 عندما قام الملك جايمس الاول بإعادة إدخالها إلى منزه ويندسور الكبير. وقد باءت هذه المحاولة و غيرها من المحاولات اللاحقة بالفشل بسبب القنص الاشرعيّ، و بحلول عام 1700 لم يكن قد تبقى أي خنازير برّية في بريطانيا.[/b]

[b]قتل أخر خنزير في الدنمارك في بداية القرن التاسع عشر، وفي عام 1900 لم تعد تشاهد الخنازير البرّية في تونس و السودان و مناطق عديدة في المانيا و النمسا و ايطاليا. وفي روسيا إنقرضت هذه الحيوانات في مناطق متعددة بحلول الثلاثينات من القرن العشرين و تقلّصت حدود موطنها الشماليّة لتبلغ جبال آلتاي جنوبا.[/b]

[b]وعلى العكس من ذلك فقد إستمرت جمهرة الخنازير البرّية في فرنسا و بعض دول الشرق الأوسط بالنمو خصوصا في المناطق الريفيّة في وسط و جنوب فرنسا وفي فلسطين و العراق و سوريا و لبنان. تعيش الخنازير في الأراضي السبخة العراقيّة على ضفاف نهريّ دجله والفرات بالإضافة إلى شمال البلاد، وقد إستمرت في التواجد في العراق و الدول المجاورة (سوريا و الأردن) بسبب قلّة صيدها من السكان المحليين ذوي الأغلبيّة المسلمة الذين لا يأكلون لحمها. وفي لبنان تنتشر الخنازير البرّية في جميع أنحاء البلد في المناطق الجبليّة و السهول، وقد إزداد عددها على الرغم من صيدها في بعض الأحيان بسبب قيام الإسرائليين بإطلاق سراح العشرات منها في جنوب لبنانبعد الإنسحاب عام 2000. أما في فلسطين فإن الخنازير إستمرت بالتواجد للسبب عينه الذي أدى إلى بقائها في الدول المجاورة أي قلّة صيدها من الأغلبيّة المسلمة و اليهوديّة بعد احتلال اسرائيل لدولة فلسطين.[/b]

[b]قامت الخنازير البرّية مؤخرا بتوسيع نطاق موطنها الآسيوي ليصل إلى حدوده الشماليّة السابقة، وقد لوحظ ذلك في عام 1950. وفي عام 1960 وصل نطاق موطنها إلى حدود بطرسبيرغ و موسكو ومن ثم توسعت أكثر في الإقليم الروسي، وخلال أعوام السبعينات أصبحت تتواجد مجددا في الدنمارك و السويد بسبب هرب العديد من الحيوانات المأسورة إلى البريّة، وخلال التسعينات هاجرت هذه الحيوانات إلى توسكانا و أصبحت تشاهد مجددا في شمال تونس.[/b]


[b]التفرقة بين الخنزير البري و الخنزير الوحشي[/b]



[b]الخنزير البرّي هو الخنزير ذو الجذور البرّية أما الوحشي فهو الخنزير المستأنس الذي أصبح طليقا و غدا وحشيّا، فالتفرقة بينهما لا تتم على أساس أنهما فصيلتين مختلفتين فكلاهما يعد الفصيلة نفسها و إنما تتم التفرقة عبر النظر إلى المكان الذي تقطنه الحيوانات أو عبر معرفة تاريخها في تلك المنطقة أو البلد بالتحديد. ففي نيوزيلندا على سبيل المثال تعرف الخنازير البرّية بإسم "القباطنة كوكر" أو "الكابتن كوكرز" نسبة إلى الإعتقاد بأنها تتحدر من الخنازير التي أهداها مكتشف الجزيرة القبطان جايمس كوك إلى شعب الماوري خلال أعوام 1770. كما تعرف خنازير نيوزيلندا "بذوات الأنياب" أو "التسكرز" بالانكليزيه.[/b]

[b]و يستخدم لفظ خنزير للدلالة على الذكر البالغ من أي فصيلة خنزيريّات بما فيها الخنزير المستأنس، وفي حالة الخنزير البرّي فإن التعبير بلفظ خنزير برّي لايكفي للدلالة على الذكر لأنه يدل أصلا على الفصيلة. و عوضا عن ذلك ينبغي قول "خنزير برّي ذكر" و "خنزيرة بريّة" و "خنّوص برّي" بمعنى صغير الخنزير البرّي.[/b]


[b]إحدى الخصائص التي يمكن بواسطتها تفرقة الخنازير البرّية عن السلالات المستأنسة هي لون الشعر. فالحيوانات البريّة تمتلك دوما معطفا سميكا و قصيرا يتراوح لونه من الرمادي إلى الأسود و البني، كما و تمتلك صفا من الشعر المتصب على طول العمود الفقري وهذا ما أدى إلى تسميتها في جنوبي الولايات المتحدة و استراليا "بالعرفيّة الظهر" أو "الرايزور باك" بالإنكليزية. يكون ذيل الخنازير قصير و مستقيم، و تميل الحيوانات البرّية إلى إمتلاك قوائم أطول بالإضافة إلى رأس و خطم أضيق من الخنازير المستأنسة. و يصل وزن الذكور البرّية الأوروبيّة البالغة إلى 200 كيلوغراما (في بعض الأحيان الإستثنائيّة قد يصل وزنها إلى 300 كيلوغراما، خصوصا في اوروبه الشرقيه)، بينما تكون الإناث أصغر حجما من الذكور بحوالي الثلث.
[/b]

[b]وفي يونيو 2004 تم قتل خنزير وحشيّ ضخم جدّا أطلق عليه اسم هوغزيلا، في ولاية جورجيا في الولايات المتحدة . وقد أعتقد في بادئ الأمر أن القصة غير حقيقية و أن الحيوان مزيّف ومن ثم إنتشرت القصة بشكل كبير على الإنترنت و أصبحت هوسا لبعض العامّة، فأرسلت جمعيّة ناشونالجيوغرافك بعض العلماء إلى موقع الحادثة حيث قامو بإجراء فحص لجيفة الحيوان و لحمضه النووي و تبيّنوا بعد ذلك أن هوغزيلا هجين بين خنزير برّي و خنزير مستأنس[/b]



[b]العادات[/b]



[b]تعيش الخنازير البرّية في مجموعات عائليّة يبلغ عدد أفرادها حوالي 20 حيوانا، إلا أنه من الممكن أن يصل عدد الأفراد إلى مافوق الخمسين في بعض الأحيان. تتكون المجموعة العائليّة في العادة من خنزيرتين و صغارهما، ولا تختلط الذكور بهذه المجموعات في خارج موسم التزاوج الذي يتكرر مرتين أو ثلاثة في السنة و غالبا ما تعيش منفردة. تضع الأنثى حملها في منطقة مختارة بعيدا عن المجموعة العائليّة و يتكوّن البطن في العادة من 4 إلى 6 خنانيص. [/b]

[b]تعتبر هذه الحيوانات ليليّة النشاط حيث تقوم بالبحث عن طعامها من الغسق وحتى الفجر، وهي تأكل أي شيء يقع في دربها بما في ذلك البندق و التوت و الجيفة و الجذور بالإضافة إلى البصلات و الحشرات و الزواحف الصغيرة وحتى صغار الايائل و الحملان.[/b]

[b]الخنازير البرّية هي الحافرييات الوحيدة التي يعرف عنها بأنها تحفر جحورا، و يمكن تفسير ذلك على أنها الثدييات الوحيدة التي لا يولد جسدها حرارة كافية لحمايتها من البرد و لذلك عليها أن تجد وسائل أخرى لتحمي نفسها، ومن هذه الوسائل قيام الخنانيص الصغيرة بالإرتجاف لتوليد حرارة في جسدها.[/b]


[b]و بحال حوصر الخنزير أو فوجئ على حين غرّة فسوف يدافع عن نفسه بشراسة (خصوصا الأنثى مع صغارها).
[/b]




[b]و عند الهجوم يقوم الذكر بخفض رأسه و العدو نحو الخطر ومن ثم يرفع رأسه للأعلى لجرح خصمه بأنيابه، أما الأنثى القصيرة أو العديمة الأنياب تقوم بالهجوم فاغرة فمها و رأسها مرفوع لعض ما يهددها. و نادرا ما تكون هذه الهجومات قاتلة للانسان إلا أنها تؤدي إلى صدمات عنيفة و فقدان للدم.[/b]



[b]السلالات[/b]



[b]للخنزير البرّي أربع سلالات تتوزع في مناطق مختلفة:[/b]


[b]السلالة الأوروبيّة (أوروبة، شمال إفريقيا و اسيا الغربيه) [/b]

[b]السلالة الروسيّة (شمال اسيا و اليابان) [/b]

[b]السلالة الهنديّة (اسيا الوسطى و الهند) [/b]

[b]السلالة الإندونيسيّة (إندونيسيا) [/b]
[b]يعتبر الخنزير المستأنس سلالة رابعة في بعض الأحيان، وفي أحيان أخرى يصنّف على أنه فصيلة مستقلّة[/b]



[b]مع العلم بان اكل لحم الخنزير محرم في الديانتين الاسلاميه واليهوديه على حد سوا[/b]

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
al3nabia
مربى
مربى


انثى
عدد الرسائل: 76
المكان: الامارات
الوظيفه: طالبه..
تاريخ التسجيل: 05/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الخنزير البري   8/8/2008, 8:10 pm

ثااااااااااااااااانكس اخوي ع المووضوع وماقصرت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الخنزير البري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
غابة الحيوانات animals jungle ::  :: -